الأخبار

أورهوس أول مدينة تضيء زينة عيد الميلاد هذا العام وانقسام في الآراء

أضاءت مدينة أورهوس الدنماركية زينة عيد الميلاد لهذا العام في شارع المشاة باستخدام آلاف الأضواء على الرغم من أزمة الطاقة، فقد أضاءت المدينة عشرات الآلاف من مصابيح LED وبدا المنظر مثل السماء المرصعة بالنجوم فوق شارع المشاة في آرهوس مساء أمس الجمعة، وسيتم تشغيل الأضواء كجزء من تقليد عيد الميلاد لمدة 43 يوماً القادمة في شارع المشاة، وفي مدينة أودنسه ستضاء زينة عيد الميلاد بعد أسبوع من المعتاد، بينما ستضيء كوبنهاجن الزينة بعد أسبوعين.

وسبق عيد الميلاد هذا العام نقاش واسع حول ما إذا كان يجب إشعال الكثير من الأضواء في وقت أزمة الطاقة، لذلك اختار الكثيرون أيضاً عدم العمل بهذا التقليد
مثل فندق دانجليتيري الراقي في وسط كوبنهاجن و Salling في ألبورج وأورهوس.

وتم اتخاذ القرار بإضاءة زينة عيد الميلاد في أورهوس بالتشاور مع 82 متجرًا في شارع المشاة، وقال كلاوس بوربيرج رئيس جمعية Gadeforeningen Strøget لموقع TV2: “اتفقنا على أن المدينة كانت مظلمة بما فيه الكفاية، لذلك لا ينبغي أن نكون نحن التجار من يطفئ الأمل الأخير لعيد ميلاد سعيد ومشرق”، ومع ذلك فستضاء زينة عيد الميلاد في أورهوس لساعات أقل من المعتاد، وستكون فاتورة الإضاءة حوالي 35000 كرون دانمركي، ما يعني تكلفة من 10-11 øre لكل فرد، بحسب كلاوس بوربجيرغ.

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، عضو مسجل في مجلس الصحافة الدنماركية، مقدمة برامج ومدربة دولية، وسفير سلام دولي في منظمة مسجلة في الأمم المتحدة.
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!