الأخبارالانتخابات الدنماركية 2022

ليلة انتخابات مثيرة: في النهاية تم تأمين الأغلبية الحمراء (90 مقعداً) في البرلمان الدنماركي

بعد ليلة انتخابات مثيرة شهدتها الدنمارك يوم الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني 2022 حصلت أحزاب الكتلة الحمراء مجتمعة (الحزب الاشتراكي الديمقراطي والأحزاب الداعمة) على 87 مقعداً، ومن ثم اكتملت الأغلبية المطلوبة والرقم السحري وهو حد 90 مقعداً بعد حصول الكتلة الحمراء على 3 مقاعد إضافية منحتها لها جرينلاند وجزر الفارو؛ مقعدان من جرينلاند ومقعد واحد من جزر الفاو حيث ذهب المقعد الآخر للكتلة للزرقاء.

اضغط هنا للتعرف على النتائج النهائية للاختبارات الدنماركية وعدد المقاعد لكل حزب.

وسوف يسجل التاريخ الانتخابات البرلمانية لعام 2022 لحجم الإثارة والمفاجآت التي حدثت به. فقد بدا لفترة طويلة خلال الحملات الانتخابية بأن لارس لوكه راسموسن مؤسس ورئيس حزب المعتدلون سيتحكم بسهولة في اختيار من سيجلس في الحكومة، وذلك بعد أظهر استطلاع تلو الآخر تقدم كبير لحزب المعتدلون بعد الإعلان عن تأسيسه من أشهر قليلة، ووافقت الاستطلاعات نتائج الانتخابات إلى حد كبير وحصل حزب المعتدلون على 16 مقعداً، وذلك على حساب تحقيق أغلبية برلمانية للكتلة الحمراء، ولكن مع ساعات الفجر الأولى تم تتويج فرحة انتصار الكتلة الحمراء بإضافة المقاعد الثلاثة التي مكنتها من تحقيق الأغلبية البرلمانية دون الحاجة لنيل رضا المعتدلون لتحقيق الأغلبية.

وبذلك تصبح النتيجة النهائية 90 مقعداً للكتلة الحمراء، و72 مقعداً للكتلة، و 16 مقعداً للمعتدلون الذين لا ينتمون لأي كتلة، وفي أول انتخابات عامة يشارك فيها الحزب.

الحكومة تستقيل اليوم
وأعلنت ميته فريدريكسن بأن الحكومة ستقدم استقالتها اليوم إلى الملكة لتحاول تشكيل حكومة واسعة بمشاركة أحزاب مختلفة بدلاً من حكومة الحزب الواحد، لأن كلاً من الراديكاليين والديمقراطيين الاجتماعيين أنفسهم قالوا إنهم يريدون التحقيق في إمكانية تشكيل حكومة واسعة فوق الوسط السياسي.

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، عضو مسجل في مجلس الصحافة الدنماركية، مقدمة برامج ومدربة دولية، وسفير سلام دولي في منظمة مسجلة في الأمم المتحدة.
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!