الأخبار

منع طلاب المدارس من استخدام أجهزة كمبيوتر Chromebook في إحدى البلديات لهذا السبب

وفقاً للصحيفة المحلية اليومية في هيلسينجور Helsingør فقد قرر مجلس البلدية في وقت متأخر من مساء أمس الأحد منع استخدام الطلاب لأجهزة الكمبيوتر التي طورتها شركة Google الأمريكية في الوقت الحالي خلال الأسبوع الأول والمعروفة باسم Chromebook، وذلك بالتزامن مع انتهاء العطلة الصيفية وبدء العودة الطلاب إلى المدارس اليوم الاثنين.

وتدور القضية حول حقيقة أن أجهزة Chromebook تستخدم نظام تشغيل قد يخاطر بنقل البيانات الشخصية إلى ما يسمى بأطراف ثالثة، وهو ما يعد انتهاكاً للوائح البيانات الشخصية والمعروفة باسم GDPR، وقد اشتكى أحد الوالدين من بلدية Helsingør من ذلك، وقد قامت هيئة حماية البيانات الدنماركية في منتصف شهر يوليو/تموز بمنع استخدام أجهزة الكمبيوتر المذكورة.

وفي هذا الصدد، دعت السلطة الإشرافية البلديات الأخرى في البلاد إلى متابعة القضية عن كثب، حيث أن العديد من البلديات الأخرى تستخدم نفس أجهزة الكمبيوتر المذكورة كما هو الحال في Helsingør، وسينتظر مجلس المدينة الضوء الأخضر من هيئة حماية البيانات الدنماركية لاستخدام أجهزة الكمبيوتر مرة أخرى.

وبحسب إدارة بلدية Helsingør فقد تم الآن استيفاء متطلبات الأمان والتي أكدها مستشار قانوني خارجي للبلدية، لكنها في انتظار موافقة السلطات الإشرافية المختصة.

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، ومدربة دولية، وسفير سلام دولي في منظمة مسجلة في الأمم المتحدة.
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!