الأخبار

بدء العمل بالسياسة الأمنية الجديدة في محطات قطارات DSB وهذه هي التفاصيل

ضمن الحزمة الأمنية الجديدة التي أقرها البرلمان الدنماركي العام الماضي بدأت شركة القطارات DSB منذ يوم أمس الاثنين بتطبيق سياسة أمنية جديدة في 29 محطة قطار في منطقة العاصمة، تشمل نشر دوريات أمنية بشكل يومي بهدف رفع مستوى الأمن للركاب والموظفين.

وقد أدخلت DSB نظام الحراسة في منطقة العاصمة لتطبيق الحزمة الأمنية الحكومية التي تم تبنيها في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي، والتي تضمنت 12 مبادرة لزيادة الأمن في الأماكن العامة، وبدأت بالتطبيق بشكل رئيسي على خطوط السكك الحديدية بين كوبنهاجن و Køge وأيضا كوبنهاجن و Høje Taastrup، وكان لاستبيان شارك فيه العملاء دور في تحديد السياسة الأمنية الجديدة.

وفضلا عن 29 محطة ستكون فيها الدوريات الأمنية بشكل يومي فهناك أيضاً 13 محطة أخرى ستكون الدوريات جاهزة للتحرك إذا ما دعت الحاجة لذلك، وسيكون عمل القسم الأكبر من الدوريات الأمنية خلال فترات المساء والليل.

وبالإضافة إلى الدوريات سيتم كذلك رفع عدد العاملين في أقسام المراقبة، وقريباً سيكون هناك موظفان على مدار الساعة للتعامل مع مهام المراقبة بالفيديو.

ويحدث ذلك بالتزامن مع تركيب 700 كاميرا جديدة في 46 محطة لزيادة الجودة.

وتبلغ تكلفة العملية بأكملها 24 مليون كرون دانمركي سنوياً وستقوم DSB بإجراء تقييمات وتعديلات بشكل مستمر لتقييم الحاجة لرفع أو خفض عدد العناصر الأمنية والمحطات المستهدفة.

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، ومدربة دولية، وسفير سلام دولي في منظمة مسجلة في الأمم المتحدة.
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!