الأخبار

ميته فريدريكسن تواسي ضحايا الهجوم على حانة للمثليين في أوسلو ليل أمس الجمعة

نشرت رئيسة الوزراء الدنماركية ميته فريدريكسن تغريدة على تويتر عبرت فيها عن دعمهت للشعب النرويجي ومع ضحايا الهجوم على حانة للمثليين في العاصمة النرويجية أوسلو ليل أمس الجمعة، واصفة الهجوم بأنه على شيءٍ “أفضل مما لدينا”، كما ندد وزير الخارجية الدنماركي ييبي كوفود كذلك بالهجوم على صفحته الرسمية على موقع تويتر.

ووفقاً لوسائل إعلام نرويجية ودنماركية فقد قام شخص بإطلاق النار بالقرب من حانة معروفة للمثليين ما أدى إلى مقتل شخصين وإصابة 19 شخصاً.

وقال كريستيان هاتلو من الشرطة في أوسلو إن الجاني المشتبه (42 عاماً) مواطن نرويجي من أصل إيراني، قد أدين سابقاً بجرائم بسيطة كان أكبرها تهمة حيازة الكوكايين وسجن على إثرها لمدة 120 يوما.

وأوصت الشرطة بإلغاء حفل المثليين أوسلو برايد Oslo Bride الذي كان مخططاً أن ينطلق اليوم في الشوارع النرويجية.

ووفقاً للشرطة يتم التحقيق في القضية كقضية إرهاب وهناك سبب للاعتقاد بأنها جريمة كراهية.

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، ومدربة دولية، وسفير سلام دولي في منظمة مسجلة في الأمم المتحدة.
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!