الأخبار

تقرير: الأجانب في الدنمارك يخلقون أكثر من 200 مليار كرون في الاقتصاد الدنماركي

نشر موقع الأعمال والصناعة الدنماركي danskindustri.dk هذا الأسبوع مقالاً حول مساهمة الأجانب في الدنمارك في خلق ما قيمته أكثر من 200 مليار كرون خلال عام 2021، ما يعتبر رقماً قياسياً حيث تضاعفت هذه القيمة منذ عام 2010، وصاحب المقال صورة لسيدة تبدو من أصل شرق اوسطي وترتدي الحجاب الإسلامي.

ففي كل مرة تحسب فيها عشرة موظفين يكون أحدهم من غير العرق الدنماركي، حيث 11 % بالضبط من مجموع الموظفين هم اصول أخرى غير دنماركية، وبذلك يصبح من الواضح أن لذلك تأثير إيجابي على الاقتصاد حيث ارتفع عدد الموظفين الأجانب من الموظفين بدوام كامل من 126 ألف إلى 251 ألف منذ عام 2010 ، وذلك وفقاً لتحليل جديد من الصناعة الدنماركية (DI).

وعلق نائب المدير ستين نيلسن رئيس سياسة سوق العمل في مؤسسة DI بالقول: “لا يمكن التقليل من أهمية الأجانب في نمو العمالة خلال السنوات العشر الماضية. كان هناك تضاعف في عدد الأجانب في سوق العمل الدنماركي، وهناك كل الأسباب التي تجعلك تشعر بالسعادة حيال ذلك،…. هذا هو 10% من خلق القيمة، وهو ما لا يمكننا الاستغناء عنه على الإطلاق”، والنمو في عدد الموظفين الأجانب يعني أيضاً أنهم يساهمون الآن بأكثر من 200 مليار كرون في الدنمارك.

نرحب بالأجانب
ويُظهر تحليل DI أن عام 2021 كان عاماً جيداً للنمو الاقتصادي مع زيادة في إجمالي القيمة المضافة بنسبة 4.5% حيث ساهم الأجانب أيضاً في ذلك.

وأضاف ستين نيلسن “إنه يؤكد ببساطة أن زملائنا الدوليين لهم أهمية كبيرة لسوق العمل الدنماركي والاقتصاد الدنماركي، وبالتالي فإن هناك سبب وجيه للترحيب بالأجانب الذين يرغبون في العمل في الدنمارك، سواء الذين قدموا أو الذين سيأتون في المستقبل”.

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، ومدربة دولية، وسفير سلام دولي في منظمة مسجلة في الأمم المتحدة.
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!