الأخبار

أماني معيدي تفوز بكأس الدكتوراه 2022 من بين خمسة متسابقين في حفل كبير في DR

فازت أماني معيدي (31 عام) بمسابقة كأس الدكتوراه Ph.d Cup من خمسة باحثين شباب أمام لجنة تحكيم وقاعة مزدحمة في قاعة الاحتفالات في DR، ونالت ثناء الحكام كذلك لكونها جيدة في إشراك الجمهور في عرضها التقديمي، والحكام الثلاثة هم:
آنيا أندرسن أستاذة العلوم والتكنولوجيا، وجيسبر بيترسن وزير التعليم والبحث، وفيكي كنودسن.عالمة أحياء ومضيفة برنامج P1 Wildly natural، وبدأت مسابقة كأس الدكتوراه منذ عام 2013 بالتعاون بين Information و DR ، وبدعم من مؤسسة Lundbeck، وفازت أماني معيدي بالكأس والجائزة النقدية بقيمة 50 ألف كرون.

ودرست أماني معيدي في بحثها الطبي الآثار الجانبية لعقار حمض الترانيكساميك.

وفي غضون ثلاث دقائق بالضبط قدمت أماني معيدي بحثها الذي استمر لمدة ثلاث سنوات حول دواء يُعطى للنساء الذين يعانون من الحيض المفرط، وأشادت أماني بالموارد الضخمة المتوفرة في السجلات الصحية في الدنمارك، وكانت السجلات ضرورية لدراستها لعقار حمض الترانيكساميك، وهو علاج معروف للحيض المفرط لدى النساء، وهو مستخدم منذ الستينيات ويوقف النزيف بسرعة عن طريق تخثر الدم في الرحم، ومع ذلك فإن حمض الترانيكساميك يعمل أيضاً في أي مكان آخر في الجسم ويمكن أن يجلط الدم في أي عضو كالقلب على سبيل المثال والذي يمكن أن يسبب جلطة دموية.

وعادةً ما يتم تصنيف الآثار الجانبية للأدوية من شائعة جداً إلى نادرة جداً، ولكن تواتر جلطات الدم باستخدام حمض الترانيكساميك غير معروف حتى الآن.

وقالت أماني معيدي “كطبيب تتمثل مهمتنا الأكبر في الموازنة بين إيجابيات وسلبيات العلاج وهناك آثار جانبية لجميع العلاجات الطبية. لكن من الصعب اتخاذ القرار براحة البال وبموافقة المريض إذا لم يستطع المرء تحديد مدى تكرار الآثار الجانبية”، وأضافت “لحسن الحظ، أظهرت دراستي أن جلطات الدم من الآثار الجانبية النادرة جداً”، كما أوضحت أنه يتعين معالجة ما يصل إلى 80 ألف امرأة لرؤية جلطة دموية واحدة، والتي ربما تكون بسبب العلاج.

وبحسب أماني معيدي تظهر الأبحاث أن النساء اللواتي يعانين من الحيض المفرط يعانين من ضعف نوعية الحياة. ومن بين الأعراض أيضاً الدوخة والتعب وضيق التنفس، كما يعيقهم ذلك في عملهم وحياتهم الاجتماعية، والغالبية العظمى من النساء اللواتي يعانين من هذا هن من النساء في سن انقطاع الحيض.

ويعتمد بحث أماني معيدي على النساء اللائي تلقين حمض الترانيكساميك عدة مرات في اليوم لعدة أيام كجزء من العلاج ضد الحيض المفرط.

طالبة متفوقة
ويجدر بالذكر بأن أماني معيدي حققت نتيجة 13.1 في نتائج الثانوية العامة وتحدثت وسائل الإعلام في في حينها عن تفوقها، ما خولها أيضا للعمل في عيادة أمراض النساء في مستشفى Hvidovre في عمر مبكر جداً وكانت أصغر طالبة تتوظف فيها.

وقالت أماني بأنها ستستخدم الجائزة لسداد قسط منزل اشترته هي وزوجها لوالديها، ليكونان أقرب لهما وليسهل مساعدة والديها بالاعتناء بأطفالها. وتسكن أماني في مدينة هيليرود وتعمل كطبيبة في مستشفى Hvidovre في ضواحي العاصمة.

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، ومدربة دولية، وسفير سلام دولي في منظمة مسجلة في الأمم المتحدة.
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!