الأخبار

الشرطة تلقي القبض على ثلاثة رجال من الجنسية اللتوانية بتهمة السرقات والسطو على المنازل

تم اليوم الأربعاء وضع ثلاثة شبان من لتوانيا في الحبس الاحتياطي حتى 27 يناير/كانون الثاني الحالي، وتم تأكيد ذلك في جلسة استماع دستورية في محكمة روسكيلده Roskilde ، حيث وجهت إليهم عدة تهم بارتكاب العديد من عمليات السرقات والسطو على المنازل.

تم القبض على الرجال الثلاثة أمس وكان بحوزة أحدهم ما يقرب من ثلاثة جرامات من الحشيش، والتي تم ضبطها أيضاً في قضية انتهاك قانون المخدرات.

فقبل حلول العام الجديد تعرض مواطن من Vindinge بالقرب من Roskilde لعملية سطو على منزله حيث سُرقت دراجات وجهاز كمبيوتر، واستطاع المواطن تحديد مكان أحد الأجهزة المسروقة من خلال نظام التتبع، وبالتالي اتصل بشرطة وسط وغرب شيلاند ووافاهم بالمعلومات ومن ثم اتجهت دورية إلى المكان وهو عنوان في منطقة داروب.

وفي العنوان الذي قدمته إشارة التعقب قامت الشرطة في البداية بالاتصال برجلين أجنبيين من لتوانيا، يبلغان من العمر 21 و 27 عاماً، ووجدت الشرطة رائحة الحشيش تملأ مكان إقامتهم، ومع ذلك لم تعثر الشرطة على مخدرات، بل عوضاً عن ذلك وجدت الشرطة عدة دراجات وكاميرا وحقيبة ،وسماعات airpods وأغراض أخرى وتم القبض على الرجلين.

وخلال التحقيق الجاري وفي بحث موسع عثرت الشرطة على رجل ليتواني آخر يبلغ من العمر 25 عاماً في نفس المكان، وتم القبض عليه أيضاً لأنه كان بحوزته كذلك سرقات من عملية سطو في Vindinge، بالإضافة لحوزته ما يقرب من ثلاثة جرامات من الحشيش، والتي ضبطتها الشرطة أيضاً في قضية انتهاك قانون المخدرات.

وفيما يتعلق بالتفتيش المتجدد وجدت الشرطة ساعات ومجوهرات وأطقم سكاكين وسماعات الرأس وما إلى ذلك. كما بدأت الشرطة في التحقيق في السرقات المضبوطة في محاولة للتعرف على المالكين.

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، ومدربة دولية، وسفير سلام دولي في منظمة مسجلة في الأمم المتحدة.
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!