الأخبار

وفاة شاب (22 عاماً) متأثراً بطلقات نارية في Brøndby أمس الثلاثاء

توفي شاب (22 عاماً) على إثر إصابته بعدة طلقات نارية يوم الثلاثاء في Hallingparken في Brøndby في ضواحي العاصمة كوبنهاجن، وذلك وفقاً لشرطة غربيّ العاصمة.

وتلقت الشرطة البلاغ في الساعة 13:13 بعد ظهر يوم أمس الثلاثاء، حيث اتجهت إلى مكان الحادثة وقدمت الإسعافات الأولية للشاب ومن ثم تم نقله إلى المستشفى حيث أعلن عن وفاته هناك وتم إخطار ذويه.

وشهدت منطقة كوبنهاجن وما حولها في الآونة الأخيرة في الآونة الأخيرة العديد من عمليات إطلاق النار، وتم تصنيف العديد منها على أنها مرتبطة بحرب العصابات.

وصرح مدير الشرطة كيم كريستيانسن في بيان صحفي صادر عن شرطة غربيّ العاصمة بأنه لا يزال “من السابق لأوانه” تحديد ما إذا كانت الحادثة الأخيرة على صلة بالحوادث السابقة التي حدثت مؤخراً، ولكن التحقيقات مستمرة لمعرفة ذلك.

وشاهد شهود عيان شخصين يهربان من مكان الحادث مباشرة بعد إطلاق النار، وُصف أحدهم بأنه يبلغ طوله 170-180 سنتيمترا وبلغ أقل من 30 عاماً، وكان يرتدي ملابس داكنة وبأنه ليس من أصل دنماركي. 

وفيما يتعلق بالتحقيق، تم القبض على شخص ولكن أطلق سراحه فيما بعد، وما زال التحقيق جارياً لمعرفة ما إذا كان الشخص على صلة بالحادثة.

وقد اقامت الشرطة مركزاً مؤقتاً بالقرب من مسرح الجريمة، حيث يمكن لشهود حادث إطلاق النار التواصل مع الشرطة والتحدث إليها.
وبالإضافة إلى ذلك فقد تواجد عدد كبير من دوريات الشرطة في المنطقة.

وقال مدير الشرطة “إن إطلاق النار بهذه الطريقة في منطقة سكنية أمر غير مقبول على الإطلاق، وقد بذلنا جهوداً جبارة لتوقيف الجناة ومحاكمتهم”.

المصدر: TV2

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، ومدربة دولية، وسفير سلام دولي في منظمة مسجلة في الأمم المتحدة.
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!