الأخبار

تأييداً لإنغر ستوجبيرج: أرادوا حرق المصحف أمام المحكمة فمنعهم صحفي دنماركي

أدى شجار بين متظاهرين وصحفي إلى أعمال شغب يوم أمس أثناء محاكمة الوزيرة السابقة إنغر ستوجبيرج، وذلك حين قام الصحفي الدنماركي المخضرم كنود ميلدجارد Knud Meldgaard بالتدخل ضد متظاهرين من أنصار ومؤيدي انغر ستوجبيرج أرادوا حرق المصحف أمام المحكمة العليا.

وتعرض الصحفي كنود ميلدجارد (76 عاماً) للاعتداء بسبب تدخله لمنع حرق المصحف وتسبب ذلك في نزول الدماء من خدش في وجه الصحفي كنود ميلدجارد وقامت الشرطة بالتدخل وإبعاده عن المتظاهرين.

ووفقاً للمصدر فقد علق كنود ميلدجارد بأنه تقدم من المتظاهرين حين بدأ أحد المشاركين في حرق القرآن، وعبر ميلدجارد عن عدم رضاه عن حرق المصحف، وسواء كان القرآن أو الكتاب المقدس أو الكتابات التي جمعها البابا فلا علاقة لذلك (للحرق) بحرية التعبير، بحسب قوله.

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، ومدربة دولية، وسفير سلام دولي في منظمة مسجلة في الأمم المتحدة.
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!