الأخبار

مقتل رجل في Randers بسكين والشرطة تعتقل شخصين بتهمة القتل

توفي رجل يبلغ من العمر 43 عاماً ليل أمس الخميس على إثر طعن بسكين في شقة في Pontoppidansgade في Randers، وذلك وفقاً لشرطة شرق يولاند.

ووصل البلاغ للشرطة عند الساعة 02:14 فجر اليوم، ووصلت الشرطة وسيارة إسعاف إلى الشقة ووجدت الرجل البالغ من العمر 43 عاماً قد فارق الحياة.

وكان يتواجد في الشقة رجلان يبلغان من العمر 37 و 39 عاماً وتم القبض عليهما ووجهت إليهما تهمة القتل العمد.

ووفقاً لبيان صحفي لنائب مفتش الشرطة لينارت غليروب فما زال من غير الواضح ما الذي حدث في الشقة ومن الذي حمل السكين، وما تعرفه الشرطة حتى الآن هو أن الشاب البالغ من العمر 43 عاماً كان في الشقة مع اثنين من معارفه، ولا يوجد شيء في التحقيقات الأولية يشير إلى وجود أشخاص آخرين، وسيتم إجراء العديد من الاستجوابات بالإضافة إلى إجراء التحقيقات الفنية لتوضيح العملية.

ومن المتوقع إجراء تحقيق دستوري في القضية بعد ظهر اليوم الجمعة.

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، ومدربة دولية، وسفير سلام دولي في منظمة مسجلة في الأمم المتحدة.
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!