الأخبار

الدنمارك تستقبل مريضين بكورونا بحالة خطرة من رومانيا بهدف علاجهم

في أكتوبر الماضي أرسلت الدنمارك معدات طبية إلى رومانيا لمساعدتها في جائحة كورونا، والآن تأتي المساعدة الدنماركية لرومانيا بشكل آخر.

فقد نُقل مواطنان رومانيان مصابان بفايروس كورونا على متن طائرة تابعة لسلاح الجو الروماني من بوخارست إلى الدنمارك يوم السبت لتلقي العلاج في مستشفى جامعة أورهوس (AUH)، وفق ما أكدته كارينا بيكبي هوبورج كبيرة الأطباء في وحدة العناية المركزة، حيث أضافت أن حالة كورونا في رومانيا فوضوية والمستشفيات في تلك الدولة الشرق أوروبية تصل إلى نقطة الانهيار، ولذلك تساعد الدنمارك الآن في جلب المرضى إلى الدنمارك. 

ووفقاً لنائب الرئيس التنفيذي أولي تومسن، فقد تلقت منطقة يولاند الوسطى استفساراً يوم الأربعاء أو الخميس حول إمكانية استقبال عدد من المصابين بأمراض خطيرة من رومانيا، والحديث هنا عن 10 – 15 مريض معرضين لخطر الموت إذا لم يتلقوا العلاج المكثف المناسب، وبناءً على طلب أولي تومسن، سُئلت مستشفى جامعة أورهوس عما إذا كان من الممكن تولي تلك المهمة وكان الجواب أن هناك إمكانية لاستقبال مريضين اثنين.

وقال ضمن تصريحاته للمصدر: موقفي الشخصي تجاهه هو أن المساعدة في إنقاذ الأرواح هو الموقف الصحيح. نحن أيضاً نتعرض لضغوط في الدنمارك، لكنني متأكد من أن مساعدة شخصين من رومانيا لا تكلف حياة أي شخص في الدنمارك. ولا يتوقع أولي تومسن قدوم المزيد من المرضى الرومانيين.

كورونا في رومانيا
توفي أكثر من 50 ألف شخص بفايروس كورونا في رومانيا التي يبلغ عدد سكانها ما يزيد بقليل عن 19 مليون نسمة.
وأصيب في المجموع ما يزيد عن 1.7 مليون من سكان البلاد.
في الأسبوع الماضي، توفي 3158 شخصاً بفايروس كورونا، وهو الرقم الأعلى على الإطلاق في البلاد للوفيات خلال أسبوع، وتم تطعيم 33% فقط من السكان بشكل كامل.

المصدر: جامعة جون هوبكنز 

في أوائل أكتوبر ووفقاً لريتزاو وصف نائب رئيس وحدات العناية المركزة الرومانية الوضع بأنه جحيم.

وفي الوقت نفسه أوقفت البلاد جميع العمليات غير الضرورية في المستشفيات في جميع أنحاء البلاد لمدة شهر، وفي منتصف أكتوبر كان الوضع يائساً لدرجة أن رومانيا طلبت المساعدة من دول الاتحاد الأوروبي لتخفيف حدة الوضع، حيث قامت الدنمارك بإرسال معدات طبية إلى رومانيا في هذا الصدد، وطاقم طبي من وزارة الصحة الدنماركية.

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، ومدربة دولية، وسفير سلام دولي في منظمة مسجلة في الأمم المتحدة.
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!